الإعلان رسميا عن تدويل قضية اختفاء الصحفيين سفيان ونذير

أعلن المحامي سمير بن رجب اليوم الخميس رسميا عن تدويل قضية اختفاء الصحفيين سفيان الشورابي ونذير القطاري موضّحا انّه تم تحرير عريضة سيتم توجييها إلى النائب العام لمحكمة لاهاي الدولية.
وقال بن رجب عضو هيئة الدفاع في قضية الصحفيين الشورابي والقطاري خلال حضوره بنقابة الصحفيين التونسيين بمناسبة إحياء اليوم العالمي لحرية الصحافة إنه “تمّ اللجوء إلى تدويل القضيّة بسبب ضعف المنظومة القضائيّة بليبيا والعجز التام لقاضي القطب القضائي للإرهاب عن التقدّم قيد أنملة في ابحاثه”.
كما لفت إلى ان هيئة الدفاع اضطرّت إلى اللجوء إلى التدويل كذلك أمام عجز مؤسسات الدولة على استعمال وسائلها الدبلوماسية وإمكانياتها وعلاقاتها الدولية ووسائلها الأمنية للوصول إلى نتائج مهمة”.
وبيّن في هذا الصدد أنّ شروط التدويل الشكلية والإجرائية متوفّرة وأنّ الإمكانيات الهامة المادية واللوجستية لمحكمة لاهاي الدولية بإمكانها أن تسمح بتحقيق نتائج هامّة خاصة في ظلّ وجود قضية منشورة لدى المحكمة في جرائم إنسانية وجرائم حرب في حق بعض الميليشيات الليبية.
من جانبه أكّد نقيب الصحفيين وجود تقصير واضح وجليّ في علاقة السلطات العمومية بملف الزميلين سفيان الشورابي ونذير القطاري مبيّنا أنّ النقابة لن تفوّت أي فرصة لمعرفة الحقيقة وأنّ الامل مازال قائما في ظل تناقض المعلومات.
يذكر ان سفيان الشورابي ونذير القطاري مختفيان بليبيا منذ 8 سبتمبر 2014.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق